الحمل والرضاعة

فوائد فيتامين د للحامل والجرعة اليومية التي يجب تناولها

أهمية فيتامين د للحامل، أهم المصادر التي تحتوي على فيتامين د

ما هو فيتامين د-vitamin D؟

فوائد فيتامين د للحامل، فيتامين د (vitamin D) هو من الفيتامينات القابلة للذوبان في الدهون، ويوجد بصورة طبيعية في بعض الأطعمة ويوجد في الأطعمة المدعمة ويوجد أيضا في صورة مكمل غذائي. ويتم انتاجه داخل الجسم عندما نتعرض إلى اشعة الشمس الفوق بنفسجية حيث انها تحفز الجلد على إنتاج فيتامين د.

يمتص الجسم فيتامين د على شكل الكالسيفيرول (calciferol) ويتم تحويله الى الكالسيتريول (calcitriol) وهي الصيغة الفعالة من فيتامين د. ويعزز امتصاص الكالسيوم من القناة الهضمية ويحافظ على نسبة تركيز الفوسفات والكالسيوم في الدم وكذلك فوائده المتعددة للجنين.

أهم فوائد فيتامين د للحامل

  1. يعزز نمو العظام والأسنان، حيث يحافظ فيتامين د على توازن نسبة الكالسيوم والفوسفات في الدم كما أنه يعزز امتصاص الكالسيوم من القناة الهضمية لذلك يعتبر فيتامين د مهم من أجل النمو السليم لعظام الطفل والأم.
  2. تعتبر أهم فوائد فيتامين د للحامل هي الحفاظ على صحة المشيمة. حيث أثبتت الدراسات أن الخلايا المناعية في المشيمة تستجيب لفيتامين د وعند حدوث نقص تتأثر المشيمة ولا تعمل بشكل صحيح. وتعتبر المشيمة مهمة في إمداد الطفل بالعناصر الغذائية الأساسية من أجل النمو.
  3. يعتبر فيتامين د بنفس أهمية حمض الفوليك للحامل. لكي تتجنبي حدوث مضاعفات أثناء الحمل مثل: تسمم الحمل والإجهاض والولادة المبكرة نتيجة تأثر المشيمة بنقص فيتامين د.
  4. يقلل من خطر الاصابةً بمرض قصور الانتباه و فرط الحركة (ADHD). فهناك دراسات اثبتت ان خطر الاصابة بمرض فرط الحركة والأعراض الخاصة به يقل بنسبة 11% عندما تتناول الأم كمية كافية من فيتامين د أثناء الحمل.
  5. يساهم فيتامين د في النمو والتطور العقلي للطفل.
  6. يحافظ على مرونة الأوعية الدموية مما يقلل الإصابة بالأمراض القلبية والجلطات.
  7. يقوي الجهاز المناعي.

الجرعة اليومية من فيتامين د للحامل

يجب الحصول كميات جيدة ومحاولة توفيرها في الوجبات الأساسية من فيتامين د من أول ظهور أعراض الحمل. حيث تحتاج المرأة الحامل إلى تناول 600 وحدة دولية (UI) يوميا من فيتامين د. ويجب التنبيه ان الحد الاعلى من فيتامين د المسموح به هو 4000 وحدة دولية (UI).

مصادر الحصول على فيتامين د

1- أهم المصادر الطبيعية لفيتامين د التعرض لأشعة الشمس

أهم المصادر الطبيعية لفيتامين د التعرض لأشعة الشمس

 تعتبر أشعة الشمس هي المصدر الرئيسي الطبيعي للحصول على فيتامين د. لذلك يجب التعرض للشمس لمدة 15 دقيقة يوميا وكشف أجزاء من الجلد للشمس بدون غطاء. فيجب أن تتعرض مساحة جيدةً من الجلد للشمس مباشرة. ويكون التعرض للشمس في الصباح الباكر أو في منتصف النهار عندما تكون اشعة الشمس عمودية أو قريبة من العمودية.

يزداد خطر الاصابة بنقص فيتامين د أثناء الحمل عندما يكون التعرض لأشعة الشمس محدود، لذلك دائما ننصح بممارسة الرياضة اليومية الصباحية للحامل تحت أشعة الشمس. وهناك بعض العوامل الأخرى التي تقلل كمية فيتامين د التي يمكن أن يصنعها الجسم من أشعة الشمس، وتقلل كفاءة الامتصاص مثل:

  • الأشخاص الذين يعيشون في مناطق أقرب إلى المناطق القطبية خصوصا في فصل الشتاء.
  • وجود غيوم وسحاب كثيفة.
  • ارتداء ملابس تغطي الجلد بدرجة عالية.
  • استخدام واقي الشمس.
  • الأشخاص ذوي البشرة الداكنة.

2- الحصول على فيتامين د من الطعام

 يوجد العديد من الأطعمة الغنية بفيتامين د مثل:

  1. سمك السلمون والأسماك الدهنية: يحتوي السلمون والماكريل على العديد من العناصر الغذائية المفيدة منها الاوميجا3 الدهنية وفيتامين د. يحتوي الـ 93 جرام من سمك السالمون على 14.2 ميكروجرام من فيتامين د.
  2. اللحمة الحمراء.
  3. صفار البيض: يحتوي صفار البيضة الواحدة على 1.1ميكروجرام من فيتامين د فيمكنك اضافة بيضة الى وجبة الافطار.
  4. كبد البقر: يحتوي 93 جرام من كبد البقر على 1 ميكروجرام من فيتامين د.
  5. الأكل المعدل مثل حبوب الإفطار.
  6. الفطر الأبيض: حيث يحتوي على نسبة جيدة من فيتامين د و تزداد النسبة بعد تقطيعه وتعرضه لأشعةً الشمس.

3- المكملات الغذائية التي تحتوي علي فيتامين د (vitamin D)

المكملات الغذائية التي تحتوي علي فيتامين د (vitamin D)

ينصح الأطباء بتناول مكملات غذائية تحوي علي فيتامين د مع حمض الفوليك و الكالسيوم بعد فحص نسبتهم في الدم وذلك لتعويض النقص. ويلجأ بعض الأشخاص المعرضون لخطر الإصابة بنقص فيتامين د نتيجة سوء امتصاص فيتامين د إلى استخدام مصابيح الأشعة فوق البنفسجية ولكن تحت إشراف الطبيب.

تأثير نقص فيتامين د على الأم والجنين أثناء فترة الحمل 

يؤثر النقص في فيتامين د على كل من الأم والجنين، يؤثر على الأم فقد يسبب المشاكل أثناء الحمل مثل: الإصابة بتسمم الحمل ويزيد من خطر الولادة المبكرة وولادة الطفل بوزن منخفض وقد يسبب الإصابة بمرض السكري.

ويؤثر على الجنين حيث يحصل الجنين على فيتامين د من الأم. وعندما تتعرض الأم لنقص فيتامين د ينخفض مستوى الكالسيوم في دم الطفل، مما قد يؤدي إلى حدوث تشنجات ويزداد خطر الإصابة بالكساح والنمو الغير طبيعي للعظام.

أعراض نقص فيتامين د للحامل

  1. الشعور بالتعب والإرهاق:أثناء فترة الحمل يكون الشعور بالتعب له عدة أسباب ويكون نقص فيتامين د من العوامل المسببة للتعب والإرهاق.
  2. الإصابة بالعدوى أو المرض:من أهم فوائد فيتامين د للحامل انه يحافظ على قوة الجهاز المناعي لكي يتغلب على الأمراض والفيروسات التي من الممكن أن تسبب الإصابة بالأمراض.
  3. ألم العظام وآلام الظهر: يحافظ فيتامين د على سلامة العظام وتعتبر آلام أسفل الظهر والعظام مؤشر لنقص مستويات فيتامين د في الدم.
  4. ضعف التئام الجروح: يؤثر نقص فيتامين د أيضا على سرعة التئام الجروح بعد الجراحة أو الإصابة.
  5. حدوث مشاكل في الأسنان وتساقط الشعر.
  6. ألم في العضلات: أسباب الألم في العضلات عادة صعب تحديدها ولكن هناك دراسة وبعض الأدلة أثبتت أن نقص فيتامين د يسبب آلام العضلات.

زيادة نسبة فيتامين د للحامل

ينصح الأطباء بالحصول على فيتامين د بكميات جيدة بسبب فوائد فيتامين د للحامل. ويمكنك تناول المكملات الغذائية ولكن تحت إشراف الطبيب. فتناول جرعة زائدة قد تؤدي إلي حدوث مشاكل مثل الإصابة بفرط فيتامين د(hypervitaminosis).

ويحدث تسمم فيتامين د نتيجة تناول جرعات عالية من المكملات الغذائية وليس بسبب تناول الأطعمة الغنية بفيتامين د. وتؤدي الزيادة في فيتامين د إلى حدوث بعض المضاعفات مثل: حدوث الكسور، ارتفاع نسبة الكالسيوم في الدم (hypercalcemia) ويؤدي زيادة الكالسيوم إلى حدوث مشاكل في الكلي مثل حصوات الكالسيوم (calcium stones).

بعد توضيح فوائد فيتامين د للحامل وأهم المصادر الطبيعية للحصول عليه يجب عليك التعرض لأشعة الشمس يوميا. وتناول الأطعمة الغنية بفيتامين د والحرص على متابعة نسبة الكالسيوم وفيتامين د في الدم، كما يمكنك قراءة أهم الفيتامنات التي يجب علي الحامل تناولها أثناء الحمل.

المصادر: source 1

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى